فضيحة : مؤسسة تعليمية بتطوان مفتوحة على الفضاء الخارجي دون أسوار

لأول مرة في تاريخ المؤسسات التعليمية بالمغرب وربما على مستوى العالم توجد مدرسة ابتدائية غير مسيجة بحائط يحمي التلاميذ والأطر التربوية من شر كل دخيل غير مرغوب.

مدرسة تمودة الابتدائية بحي اللوحة بتطوان، تمثل الاستثناء العالمي من حيث الهندسة، بل تطرح الكثير من التساؤلات وعلامات الاستفهام حول المهندس المكلف بإعداد التصاميم وكذا الشركة المكلفة بإنجاز المشروع، أو حتى الجهات الوصية التي استلمت المدرسة على شكلها الحالي.

ولأول مرة في تاريخ المؤسسات التعليمية الوطنية على المستوى الحضري نجد مدرسة ابتدائية مفتوحة على الشارع العام، وممر السيارات ما يعرض حياة التلاميذ للخطر كل وقت وحين وخاصة في وقت الذروة عند الخروج سواء الثانية عشر زوالا أو الخامسة مساءا.

أولياء وأمور التلاميذ وقعوا على عريضة توصلت شمال بوست بنسخة منها بخصوص الوضع الكارثي الذي تعيشه المؤسسة التربوية التي تعتبر الأولى من نوعها بالمغرب المفتوحة على الفضاء الخارجي دون وجود أسوار تحميها.

02
المدرسة تطل مباشرة على الشارع العام
03
المدرسة تطل مباشرة على الشارع العام
04
المدرسة تطل مباشرة على الشارع العام

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد