انضباط تام لجل القطاعات المنضوية تحت لواء نقابة UMT بتطوان خلال إضراب اليوم

أكد ” عبد الواحد الغناي ” النائب الأول للكاتب الجهوي لنقابة الاتحاد المغربي للشغل بتطوان، على أن جميع القطاعات المنضوية تحت لواء النقابة انضبطت بشكل تام، وساهمت في إنجاح دعوة المركزيات النقابية للإضراب الذي عرفه المغرب اليوم الأربعاء.

” الغناي ” وفي اتصال مع شمال بوست شدد على أن أهم القطاعات التي عرفت نجاح الإضراب بنسبة 100 بالمائة،  قطاع التدبير المفوض للماء والكهرباء ” أمانديس ” على مستوى عمالتي تطوان والمضيق الفنيدق، وكذا التدبير المفوض النظافة بتطوان باعتبارها من القطاعات الاساسية المنضوية تحت لواء النقابة.

هذا وأضاف ذات المتحدث إلى أن نسبة النجاح تتفاوت من قطاع لآخر وخاصة على مستوى القطاع الخاص التي تبقى منخفضة، وأيضا بالمراكز الاستشفائية اعتبارا لمصلحة المواطن أولا.

” الغناي ” أضاف في حديثه إلى أن النقابات تسعى من خلال هذا الإضراب إلى الضغط على الحكومة من أجل الاستجابة لمطالبها المتمثلة في تحسين وضع الطبقة الشغيلة، وتنديدها بضرب الحكومة للقدرة الشرائية للمواطنين بسبب الغلاء والبطالة وتجميد الأجور. ومحاولتها فرض العمل بالعقدة أو المناولة الذي يتسبب في ضرب استقرار العمل بالنسبة لأراب الأسر المغربية.

كما لم يفت ” الغناي ” الإشارة إلى دعم نقابة الإتحاد المغربي للشغل لمطالب الأساتذة المتدربين الرافض لقرار الحكومة فصل التكوين عن التزظيف وتقليص المنحة ” الأجرة ” الدراسية.

 

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد