نشطاء يقاضون ” أمانديس ” بسبب عدم جودة المياه

يعتزم نشطاء من المجتمع المدني بتطوان رفع دعوى قضائية ضد شركة أمانديس المفوضة بتوزيع الماء والكهرباء بتطوان، بسبب عدم جودة المياه التي تزود بها الساكنة منذ حوالي الأسبوع.

أحد النشطاء الذي فضل عدم ذكر اسمه حاليا إلى غاية استكمال الاستشارات القانونية في الموضوع، أكد لشمال بوست أن فكرة مقاضاة أمانديس جاءت بناءا على العقد الذي يوقعه المستهلك مع الشركة والذي ينص على تزويده بالمياه الصالحة للشرب والإستعمال، وليست مياه تنبعث منها رائحة كريهة تضر بصحة المواطن، بغض النظر عن من يزود الشركة بالمياه.

ذات المتحدث أكد أن البلاغ الصادر عن الجماعة الحضرية لتطوان والموقع من طرف نائب الرئيس ” سعيد بنزينة ” يفتقد للمصداقية، خاصة وأن الأخير موظف بشركة أمانديس، وهو ما يطرح الكثير من علامات الاستفهام خاصة وأن الأخير يملك تفويض من طرف الرئيس في تدبير المرآب البلدي وليس الصحة، وبالتالي فإنه من الضروري أن ينحاز للجهة التي تصرف معاشه الشهري.

وأضاف المتحدث نفسه قائلا : ” أتحدى نائب رئيس حضرية تطوان بنزينة أو أي مسؤول بأمانديس أن يشرب تلك المياه الكريهة أمام العامة من المواطنين ” حيث أكد على كون المسؤولين بعمالة أو حضرية تطوان لا يولون أي اهتمام بحصة المواطن وهو الأمر الذي يدفعهم إلى التفكير في مقاضاة الشركة.

وتسائل المتحدث أيضا عن دور جمعية حماية المستهلك بتطوان في الموضوع والتي لزمت الصمت المطبق حيال ما يحدث، ما يطرح الكثير من علامات الاستفهام حول دورها وعلاقتها أيضا بشركة أمانديس.

وكانعدد كبير من المواطنين بتطوان قد شعروا بتغير طعم الماء خلال اليومين الماضيين، حيث تنبعث منه روائح كريهة شبيهة برائحة قنوات الصرف الصحي. دون أن تكلف الجهات الوضية نفسها إصدار بلاغ تشرح فيه أسباب هذا التغير، وكذا الإجراءات الوقائية من أجل الحفاظ على سلامة وصحة المواطنين.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد