center

إصابات وهلع في صفوف سكان بأصيلا جراء تدخل أمني لهدم منزل

شهد أحد الأحياء بمدينة أصيلة، اليوم الثلاثاء 25 أكتوبر، تدخلا عنيفاً، من طرف قوات الأمن والقوات المساعدة، في حق السكان، مما أسفر عن عدة إغماؤات وإصابات، منهم حالات خطيرة.

وقال محسن بنعبود، أحد سكان الحي الذين حضروا الحادث، “حلت سيارتان للقوات المساعدة وآلة هدم كبيرة، وبعض رجال السلطة المحلية إلى حي “مرج أبي طيب الأعلى”، على الساعة الحادية عشر صباحاً، من أجل هدم منزل إحدى الأسر، بحجة أنه “بناء عشوائي”.

center

وأضاف مصدرنا أن سكان الحي هبوا إلى الدفاع عن منزل جارهم، وتجمعت نسوة الحي ليشكلن حائطا بشريا لمنع السلطات من هدم المنزل، رافعين شعار “ملكنا واحد محمد السادس”. مشيراً إلى أن إحد عناصر القوات المساعدة حاولوا انتزاع هاتف إحدى السيدات بالقوة، كانت توثق التدخل الأمني بالفيديو.

بعد ساعتين من ذلك، تطورت الأحداث إلى مشادات كلامية، بين السكان الذين كانوا يدافعون عن جارهم، وقوات الأمن والسلطات المحلية، حسب ما صرح به محسن بنعبود، الذي أكد أن عمالة طنجة أصيلة أرسلت مزيداً من القوات المساعدة إلى الحي، حيث تم ضرب النساء بالهراوات، ورشق السكان بالحجارة، مما خلف إصابات كثيرة، لم يسلم منها حتى قائد المنطقة. تجدر الإشارة إلى أن السيدة التي تظهر في الفيديو مدرجة على الأرض، أصيبت إصابة بليغة تطلبت نقلها إلى المستشفى دون أن تتسبب لها في الوفاة.

https://youtu.be/bEMcTCBRclA

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد