طنجة…حقوقيون وأمازيغيون ويساريون يتضامنون مع ساكنة الريف

شعارات نارية منددة بالحصار والعسكرة والقمع والتنكيل  التي تطال سكان مدينة الحسيمة، هي أبرز الشعارات التي رفعها المحتجون مساء يوم أمس الأربعاء 11 يناير من الشهر الجاري، وهو التاريخ الذي يصادف ذكرى تقديم وثيقة المطالبة بالإستقلال.

15894954_1549371845077865_8228205332078162626_n

الوقفة التي نظمت بساحة الأمم والتي دعت لها  التنسيقية المحلية بطنجة للتضامن مع الحراك الشعبي بالريف، عرفت حضور العشرات من اليساريين والحقوقيين والأمازيغيين، حيث طغت على الوقفة الإحتجاجية شعارات حركة 20 فبراير.

15966082_1549372145077835_5965141527567633851_n
هذا وقد اختتمت الوقفة بكلمة عضو التنسيقة المحلية، حيث قام بدعوة المغاربة إلى الصمود والالتحام والتضامن والعمل الوحدوي لمواجهة كل من يريد الإجهاز على مكتسبات الشعب المغربي وحقوقه، كما دعت نفس الكلمة إلى عدم الاكتراث للأساليب التي تخلقها أجهزة الدولة قصد إلهاء الشعب المغربي وإبعاده عن مطالبه الكبرى وفي كل المجالات، الاقتصادية والاجتماعية والعيش الكريم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد