مهرجان رأس سبارطل السينمائي الدولي بطنجة يعالج قضية ” السينما والحدود “

ينظم المرصد المغربي للصورة والوسائط الدورة الرابعة من مهرجان رأس سبارطل الدولي بطنجة حول موضوع” السينما والحدود “ من  5 إلى 8 أبريل  2017 التي تحمل اسم دورة ” ابن بطوطة “

ويركز مهرجان رأس سبارطيل السينمائي الدولي  هذا العام اهتمامه بشكل متميز على العلاقة المتداخلة التي تربط السينما بالحدود  وذلك  حرصا من الجهة المنظمة على اختيار الأفلام ذات الأبعاد الثقافية والتعليمية التي تعالج ظاهرة الحدود فقط .

كما يقدم أنشطة نوعية لفائدة عشاق السينما حيث  يخصص ورشات تكوينية للطلبة والتلاميذ.إضافتين بارزتين هاته السنة وهما الجائزة المخصصة لمسابقة أفلام الشباب حيث يفسح المجال للشباب من أجل تقديم تجاربهم السينمائية ونقاشها مع الجمهور حيث ستخصص لهم جائزة تحمل اسم الفنان العربي اليعقوبي.

المائدة المستديرة الأولى لهاته الدورة ستكون حول موضوع: الحدود والسفر  في السينما  ينشطها باحثون وأكادميون يقفون عند العلاقة القائمة بين السينما وعلاقتها بالحدود من المنظور الجغرافي والثقافي والفني والسينمائي  .كما ستخلل أيام المهرجان حصة لقاء مع المخرجين والمخرجات، وهي فقرة قارة يفتح فيها حوار سينمائي بامتياز مع كل ضيوف الدورة للحديث عن تجربتهم السينمائية في بلدان كالمغرب،وإيطاليا،وكندا،والبرتغال،وإسبانيا، والبرازيل…،صربيا،لبنان…

 وبرمجت هاته الدورة أنشطة نوعية تكوينية من ورشات حول تقنيات التصوير تحت إشراف عبد الفتاح روش من هولندا وكتابة السيناريو من تنشيط يوسف كرمي  وورشة خاصة بفنون الأداء والتعبير الجسدي  من تنشيط  نجاة بنتهاين ومارينا مورينو لفائدة التلاميذ.

أما بمناسبة للتكريم السينيفيلي فقد خصصت له  الدورة مائدة مستديرة في ذكرى السينمائي الراحل عباس كياروستامي  يشارك فيها نخبة من الباحثين والسينمائيين كما سيتم عرض أفلام خصصت لمهرجان رأس سبارطل فقط ولم يسبق عرضها من قبل .

يسعى المهرجان من خلال مضامين برنامجه أن يستجيب لحاجيات الشباب في مجال التكوين كما أن يكون محطة سينمائية سنوية ذات عمق ثقافي وفكري .

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد