الفايسبوك يساعد الأمن في اعتقال لصين بطنجة

تمكنت عناصر الشرطة القضائية لبني مكادة وفرق البحث، أمس الإثنين من القبض على لصين كان مبحوث عنهما، بعد تداول صورهما على نطاق واسع على موقع فايسبوك، إثر عودتهما من مفرهما خارج طنجة.

وحسب مصادر محلية فإن المصالح الأمنية والتي تمكنت من تحديد هوية المتهمين، قامت بنصب كمين لهما حيث جرى اعتقالهما مباشرة بعد عودتهما إلى طنجة والتي غادروها من أجل الاختباء إلى أن تهدأ الحملة الفايسبوكية ضدهما.

وكان الموقوفان، قد تمت الإشارة إليهما في عدة مقاطع فيديو على صفحات التواصل الاجتماعي، كناشطين في عمليات إجرامية تتعلق بالنشل بواسطة دراجة نارية، ما دفعهما إلى الفرار خارج مدينة طنجة، بعد تيقنهما أنهما صارا عرضة للاعتقال من طرف الأمن.

المعنيان وهما المدعوين (ف.ب) و(م.ب)، تبين بعد تنقيطهما أنهما كانا موضوع مذكرة بحث صدرت في حقهما لتورطهما في جرائم السرقات بالخطف على متن دراجة نارية.

كما سبق للمواطنين أن صوروا لقطات من الأفعال الإجرامية التي قاما بها المعنيين بالأمر وعمدوا إلى نشرها على شبكة الأنترنبت، البحث مع الضنينين أدى إلى اعتقال ثلاثة أشخاص وجهت لهما تهمة شراء المسروق.

 

 

 

 

الموقوفان كانا يختصان بالسرقة بالنشل بواسطة دراجة نارية  في أحياء كسبراطا و ايبريا و البولفار وغيرها من المناطق داخل المدار الحضري .

 

وبينت عملية تنقيط الموقوفين، أنهما موضوع مذكرة بحث صدرت في حقهما لتورطهما  في جرائم السرقات بالخطف على متن دراجة نارية.

 

كما سبق لمواطنين أن صوروا لقطات من الأفعال الإجرامية التي قاما بها المعنيين بالأمر وعمدوا إلى نشرها على شبكة الانترنت.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد