center

أمانديس تطوان تخالف توجهات المغرب وتلوث البيئة بمخلفات صعبة التحلل

فجرت شركة شركة VEOLIA ENVIRENEMENT  المالكة لشركة أمانديس تطوان، فضيحة بيئية من العيار الثقيل من خلال تخلصها من نفايات صعبة التحللل بأرض خلاء.

وبحسب الصور الحصرية لموقع “هالة أنفو” والملتقطة بالبقعة الأرضية الخلاء المجاورة لوكالة القدس بمدخل مدينة تطوان، التابعة لشركة أمانديس المفوض لها تدبير الماء والكهرباء والتطهير السائل بالمدينة والنواحي، فقد قامت المصلحة التقنية التابعة لمدريرية الكهرباء بشركة أمانديس، والتي يوجد مقرها ب”ليمبارادو” بالتخلص من مخلفات ونفاياتها الصناعية بالبقعة المقابلة لها.

center

وتوضح الصورة الحصرية خرق شركة VEOLIA ENVIRENEMENT  ” التي تدعي أنها شركة متخصصة في البيئة” لميثاق البيئة،  أمام مرآى ومسمع السلطات المحلية والمتخبين بتطوان، ودون إستحياء من الإسم الذي تحمله وتدعي أنها شركة متخصصة في مجال البيئة.

كما أن الفضيحة تأتي على بعد أقل من سنة من إحتضان المغرب للقمة الأممية للمناخ، والتي إستغلتها الشركة الفرنسية للترويج لإنجازاتها وفتوحاتها في مجال حماية البيئة.

وأشار مصدر متخصص في مجال البيئة، أن المخلفات الصناعية التي تستعملها مديرية الكهرباء بشركة أمانديس والتي تتشكل أساسا من مادة البلاستيك تشكل تهديدا على البيئة والإنسان، وتتطلب معالجتها وتدويرها، وعدم رميها في الطبيعة، لكونها صعبة التحلل.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد