center

أستاذ العلوم يعترف بجرائمه والنيابة العامة تحوله لجلسة المحاكمة

قرر الوكيل العام بالمحكمة الاستئنافية بتطوان مساء اليوم الاثنين إيداع الأستاذ “ع.أ” بطل فضيحة “الجنس مقابل النقط”، بالسجن المدني في انتظار عرضه على جلسة غرفة الجنايات الإبتدائية بنفس المحكمة، بعدما اعترف بالتهم الموجهة إليه.

center

وتابع الوكيل العام الذي أشرف شخصيا على الاستماع لاعترافات الاستاذ، (تابعه) بتهم التحرش الجنسي وهتك عرض أشخاص ممن له سلطة عليهن، واستغلال النفوذ وإهانة هيأة منظمة بأفعال مشينة، وذلك بعد اطلاعه على تصريحات الطالبات اللواتي تعرضن لاستغلاله اللواتي اعترفن بالوقائع التي دارت بينهن وبينه، إضافة إلى اعترافه بإقامة علاقة مع إحدى طالباته بمكتبه بالكلية.

وكانت فرقة خاصة من الشرطة العلمية والتقنية بولاية أمن تطوان قد تمكنت من تجميع مختلف المعطيات المرتبطة بالرسائل الالكترونية والمكالمات وبريد الفايسبوك الخاص بالاستاذ وبعض طالباته، مما مكن المحققين من تسريع عملية البحث مع الطالبات وسرعة الكشف عن أجزاء مهمة من حقيقة الفضيحة التي تفجرت نهاية الشهر الماضي بعد نشر مجهولين لعدد من رسائل الفايسبوك الخاصة بالصفحة الشخصية للاستاذ “ع أ” الذي يدرس مادة الجبر بكلية العلوم بتطوان التابعة لجامعة عبد المالك السعدي.

 

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد