نشطاء من سبتة يتقدمون بعريضة لإغلاق معبر تراخال وإنهاء مشاكله

قدم مجموعة من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي ينتمون إلى مدينة سبتة المحتلة، عريضة يطالبون فيها باغلاق معبر تراخال في وجهة التهريب المعيشي وإنهاء مشاكله التي تتجلى في الازدحام والفوضى بشكل يومي.

ونشر هؤلاء النشطاء عريضتهم على الموقع العالمي “Change .org” لجمع أكبر عدد من التوقيعات المساندة لمطلب اغلاق باب سبتة المحتلة في وجه التهريب مع المغرب وانهاء المآسي التي تحدث كل يوم في صفوف ممتهني التهريب.

وجاء تقديم هذه العريضة من طرف نشطاء من مدينة سبتة المحتلة، بعد سقوط 3 نساء في تدافع بمعبر تراخال 2 منذ أيام قليلة مضت، وقد تم نقلهن إلى المستشفى الجامعي لمدينة سبتة لتلقي العلاجات في وضعية حرجة.

كما أنه منذ افتتاح معبر تراخال 2 في أواخر فبراير الماضي، أدى التدافع به إلى مصرع امرأتين مغربيتين تم دهسهما في المعبر خلال خروج الاف من ممتهني التهريب، كما أن امرأة مغربية ثالثة كانت قد دهستها احدى دراجات الحرس المدني الاسباني عندما كانت تهم بقطع الطريق قرب باب سبتة المحتلة.

ويرى أصحاب العريضة، أنه اصبح من اللازم اغلاق هذا المعبر وانهاء نشاط التهريب المعيشي لما يسببه من أوضاع مزرية لممتهني التهريب، وقد نشروا شريط فيديو يكشف التدافع والمعاناة الكبيرة التي يعانيها ممتهنو التهريب هناك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد