أمانديس تطور فضائها الرقمي وتنفتح على الشبكات الاجتماعية

استعرض عدد من المسؤولين في شركة أمانديس اليوم الاربعاء بأحد فنادق مدينة طنجة، المستجدات الخاصة بتطوير الشركة المفوض لها تدبير قطاع الماء والكهرباء بشمال المغرب، لفضاء العمل الرقمي من خلال شبكة الانترنت وأيضا فتح الافق نحو خلق منصات للتواصل مع الزبناء وخدمتهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة كالفايس بوك وتويتر.

وفي كلمته أكد “شهيب ناصر” المدير العام لامانديس :”ان الشركة وفي اطار تحسبن خدماتها وتواصلها عملت على تطوير فضاء الاعلام الرقمي من خلال خلق وكالة عبر الانترنيت وفتح الافق نحو قنوات التواصل الاجتماعي الفايس بوك وتويتر حتى تتمكن من الاستماع الى اقتراحات وشكاوي الزبناء والاجابة عليها في اسرع وقت”

وأضاف ناصر “الان طورنا خدماتنا في عالم الانترنيت بتوفير خدمة عبر الفضاء العنكبوتي وولوج عالم التواصل الاجتماعي وخلق وحدة التواصل في اطار التواصل الرقمي وقد اصبحت اليوم من احسن وكالات الخدمات بالمغرب ، وهذا يؤكد التزامنا بالاستجابة لتطلعات زبنائنا الذين اصبح لــــــــــــتهم اليوم امكانية التعامل مع وكالة تجارية عبر الانترنيت”.

من جانبها تحدثت مسؤولة التواصل الرقمي بأمانديس “ضحى غاني” عن تجربة سنة من التواصل الرقمي لشركة أمانديس وتطرقت في عرضها الى اهمية وسائل التواصل الاجتماعي لانها افضل الطرق وانجعها لتواصل اسرع ولقضاء عدة مصالح باسرع وقت، الامر الذي فرض على الشركة تواصلها على المواقع الاجتماعية لتقديم خدمة فعالة للزبناء

وأحصت “غاني” في معرض مداخلتها حوالي 27000 متفاعل في الفايس بوك على صفحة أمانديس، وان عدد التفاعلات تصل الى 25 يوميا مع معدل الاجابة يصل الى 100 بالمائة في زمن 10 الى 15 دقيقة، إضافة إلى 192 متتبع في تويتر.

“اسمهان دريدا” مسؤولة وحدة دعم خدمة الزبون قدمت في نهاية المداخلات تعريفا بالصفحة الجديدة لأمانديس والطرق الكفيلة بالتواصل معها لفتح حساب خاص بكل زبون الامر الذي يمكنه من الاطلاع على كافة المعلومات الخاصة بحسابه او الحصول على كافة المعلومات والوثائق الضرورية لطلب الاشتراك، حيث أصبح متاحا لأي زبون ان يؤدي فواتيره مباشرة من الانترنيت وادارة عقدته دونما حاجة للدهاب للادارة.

واختتم اللقاء بالاجابة عن أسئلة الصحافيين الذين دعاهم المدير العام لأمانديس إلى التفاعل الايجابي والتواصل البناء لتطوير الخدمة الجديدة وتطويرها.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد