center

خطير : مجهولون يقحمون المؤسسة العسكرية في التهجم على حراك الريف

أقدم شخص مجهول على إقحام المؤسسة العسكرية في التهجم على حراك الريف ومهاجمة ناطقه الرسمي ” ناصر الزفزافي “.

وتداول رواد موقع التواصل الاجتماعي فيديو لصفحة تدعي أنها تصدر عن القوات المسلحة الملكية والتي يظهر فيها أحد الأشخاص وقد تعمد إخفاء معالمه، في الوقت الذي تظهر فيها بذلة عسكرية تخص الجيش المغربي، وهو يتوعد حراك الريف وناطقه الرسمي ” ناصر الزفزافي “.

وفي جهة مقابلة ظهر مجموعة من الأشخاص بوجوه مكشوفة وهم بلباس المارينز الأمريكي، حيث عمد زعيمهم إلى توجيه تهديدات صريحة ل” ناصر الزفزافي ” ونشطاء آخرين.

center

وسارعت المؤسسة العسكرية عبر وكالة المغربي العربي للأنباء إلى نفي أي صلة لها بالموضوع، وأن الرسائل المنسوبة للقوات المسلحة الملكية، المتداولة حاليا على مواقع التواصل الاجتماعي من قبل مجهولين يرتدون زيا عسكريا وينتقدون بحدة أشخاصا أو يعبرون عن مواقف إزاء أحداث ووقائع معينة، لا تمت بصلة للمؤسسة العسكرية.

وحذر رواد مواقع التواصل الاجتماعي من أن إقحام مجهولين للمؤسسة العسكرية في التهجم على حراك الريف ونشطائه، يعتبر عملا خطيرا يضر بسمعة القوات المسلحة، ويسعى إلى زعزعة ثقة سكان الريف في القوات المسلحة الملكية من أجل اتخاذ مواقف معادية اتجاهها.

وطالب العديد من المتتبعين من الوكيل العام للملك بفتح تحقيق في الموضوع بالنظر لقيمة الجرم المرتكب، ومتابعة المحرضين والمنتحلين لصفة عناصر بالجيش المغربي على اعتبار ان هذه الأفعال تسعى إلى خلق ” الفتنة ” وتهديد أرواح المواطنين.

ويتسائل العديد من المراقبين عن الهدف من إقحام المؤسسة العسكرية التي تحضى بإجماع واحترام كل المغاربة في ملف الريف الذي عجزت مختلف الأجهزة الحكومية عن إيجاد حل له، بل وفشلت الداخلية التي تدبر الملف في التعامل معه في احترام للقانون وحقوق الانسان

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد