زعيم حراك الريف “الزفزافي” يؤكد أمام القضاء أنه من كتب الرسالة

أكد ناصر الزفزافي أمام قاضي التحقيق بمحكمة الإستئناف بالدار البيضاء عن تبنيه للرسالة التي نشرها المحامي “محمد زيان”، والتي أكد ناصر من خلالها عن سلمية الإحتجاج وطالب فيها من المحتجين أن يستمروا في نفس النهج، أي الدفاع عن سلمية الإحتجاجات.

و أكدت مصدر جد مطلع لشمال بوست أن زعيم  “حراك الريف” أكد أمام قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، أنه هو “من كتب الرسالة وسلمها إلى محاميه محمد زيان”، وذلك خلال جلسة التحقيق .
و أضاف نفس المصدر أن “الزفزافي، وبحضور هيئة دفاعه وقاضي التحقيق، قال إنه تعرض لضغوطات من قبل إدارة السجن لتحرير تكذيب بخصوص الرسالة، كما أن هذه الضغوطات كانت سبباً في تضارب الآراء بخصوصها”.

و تجدر الاشارة إلى كون ادارة السجون سبق و أن اصدرت بلاغا تكدب فيه أن يكون الزفزافي قد سلم اي رسالة لمحاميه زيان، الذي قام بنشرها حيث أكدت من خلال بلاغها أن المعتقل الزفزافي أكد أن لا علاقة له بهاته الرسالة !.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد