حملة التعري تجتاح الفايسبوك تضامنا مع الزفزافي

تضامن مثير ذلك الذي عبر عنه عدد النشطاء المغاربة،  مع زعيم حراك الريف “ناصر الزفزافي” الذي ظهر في شريط فيديو مسرب خلال فترة اعتقاله وهو شبه عارٍ، الأمر الذي خلف  موجة سخط عارمة لدى جل فئات المجتمع المغربي.

نشطاء شبكات التواصل الإجتماعي”الفايسبوك”قاموا عبر صفحاتهم  بنشر صور وهم عراة في أوضاع مشابهة بتلك التي ظهر عليها الزفزافي في شريط الفيديو المسرب.

 

كما قام عدد آخر من النشطاء على تسجيل  أشرطة فيديو يقلدون من خلالها الوضعيات التي ظهر فيها  الزفزافي في الشريط المذكور، وذلك تعبيرا منهم على تضامنهم مع قائد الحراك الشعبي، وكذا للتأكيد على أن تسريب الفيديو هو إهانة و مس بكرامة كل المغاربة.

وفي نفس السياق، فإن العديد من الحقوقيين وشخصيات سياسية أعلنت عن غضبها و إستيائها لنشر هذا الفيديو و طالبو بفتح تحقيق لمحاسبة الجاني

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد