عاجل…حكم بسنة واحدة على معتقلي الفايسبوك بتهمة الإشادة بالإرهاب

أدانت المحكمة الابتدائية بسلا،  في الساعات متأخرة من اليوم الخميس، ” أحمد اشطيبات، ومعاذ العمري، وياسر الخياط و من معهم، المتابعين على خلفية تدوينات فايسبوكية، بسنة سجن نافذة مع غرامة بعشرة الاف درهم.

محاكمة المعتقلين الذين أعتقلو في شهر دجنبر من السنة الماضية، في إطار ما بات يعرف إعلاميا ب”معتقلي الفايسبوك”، وذلك على خلفية متابعة بعض شباب “البيجيدي”، بعد إشادتهم بمقتل السفير الروسي في تركيا.

هذا و قد برأت المحكمة المعتقلين من تهمة التحريض، فيما تم متابعتهم  ومحاكمتهم بقانون الإرهاب،و بالتالي تم وضع حد لمسلسل التأجيلات التي عرفها هذا الملف

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد