إصابة امرأة بجروح بسبب التدافع القوي بمعبر تاراخال

أصيبت امرأة تمتهن ” الحمالة ” بمعبر باب سبتة أمس الأربعاء، جراء التدافع العنيف الذي وقع بمعبر تاراخال المخصص لعمليات تهريب البضائع التي تجري بين سبتة المحتلة والمغرب.

وقد أصيبت المرأة بحروح وكدمات جراء سقوطها على الأرض بسبب ثقل الرزمة التي كانت تحملها على ظهرها، فور فتح باب المعبر من الجانب الإسباني، حيث تعرضت للرفس من طرف باقي الممتهنات.

الضحية تم إسعافها من طرف طاقم طبي إسباني بعين المكان قبل نقلها لتلقي العلاجات الضرورية في مستشفى مدينة سبتة المحتلة.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد