فيدرالية اليسار تتجه نحو المشاركة في الانتخابات الجزئية بتطوان

تستعد فيدرالية اليسار بتطوان للإعلان عن مرشحها أو مرشحتها لخوض الانتخابات الجزئية المزمع تنظيمها يوم 14 شتنبر القادم بتطوان، بعد أن ألغت المحكمة الدستورية مقعد البرلماني ” إدعمار ” عن حزب العدالة والتنمية.

وأكدت مصادر مقربة من رفاق نبيلة منيب، على أن التوجه العام داخل الحزب يسير نحو المشاركة في الانتخابات الجزئية رغم أن المنافسة على المقعد البرلماني ستكون صعبة في وجود مرشح منافس من قيمة رئيس جماعة تطوان ” محمد إدعمار ” واحتمال ظهور منافسين جدد.

ودعا الحزب الاشتراكي بتطوان، وهو أحد دعائم فيدرالية اليسار عبر مواقع التواصل الاجتماعي كافة مناضليه والمتعاطفين معه من أجل التعبئة، والتطوع في الحملة الانتخابية التي لم يعد يفصلنا عنها سوى أسابيع قليلة.

يذكر أنه بموازاة إطلاقها لحملة “متطوعون بجيوب فارغة”، نظمت فيدرالية اليسار الديمقراطي دورة تكوينية حول الانتخابات أطرها البرلماني مصطفى الشناوي استعدادا للاستحقاقات المقبلة .

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد