اعتقال مغربية بمليلية المحتلة متهمة بتصوير أفلام جنسية لقاصرين

أوقفت عناصر الحرس المدني الإسباني بمليلية المحتلة، الأسبوع الماضي، شابة مغربية تبلغ من العمر ثلاثا وعشرين سنة، بعد ثبوت ضلوعها في إرسال مواد إباحية عبارة عن تسجيلات (فيديو وصور)، تتعلق في معظمها بممارسات، تظهر قاصرين في وضعيات جنسية.

الشابة وحسب بلاغ للحرس المدني، كانت ترسل هذه الأفلام الإباحية عن طريق تقنية الواتساب، إلى مجموعات مغلقة، حيث أن عملية إلقاء القبض عليها، جاءت بناء على أوامر من الغرفة الثانية بمحكمة الجنايات بمليلية.

وخلصــت الأبحاث التي أنجزتها المصالح الأمنية المختصة، إلى أن المتهمة كانت تستعمل مجموعة محادثة مغلقة على تقنية “الواتساب “، طعما لاصطياد الضحايا من القاصرين، ثم تقنعهم بالمشاركة في تصوير تلك الأفلام الإباحية مقابل مبالغ مالية، مستغلة في ذلك رغبة الأطفال في الحصول على المال.

وحسب مصادر “الصباح ” فإن الجزء الثاني من التحقيقات التي انطلقت نهاية الأسبوع الماضي انصب حول ترجيح تعاون الموقوفة مع شركاء يحتمل وجودهم بالمغرب، خاصة أن معظم الأطفال الذين ظهروا في الأفلام الإباحية ذوو ملامح مغربية، ويعتقد مصدر “الصباح “أنهم يتحدرون من المناطق الحدودية، وهو ما لم يتسن التأكد منه، نظرا لأن شوارع المدينة السليبة تعج بالأطفال الذين تسللوا إليها، من جنسيات غير مغربية

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد