تنقيل ضابط بالحسيمة اتهمه معتقلون بتعنيفهم

أقدمت المديرية العامة للأمن الوطني، أمس الجمعة على تنقيل ضابط الشرطة المثير للجدل “عصام” الذي تحدث عدد من معتقلي حراك الريف عن أنه عنفهم لفظيا، من مديرية الأمن بالحسيمة إلى طنجة.

وحسب موقع ” الأول “، فإن الضابط عصام تم تنقيله للعمل بمركز الأمن بميناء طنجة، بعدما ورد اسمه في عدد من محاضر الاستماع للمعتقلين.

وكان الضابط ” عصام “، قد ورد اسمه في لقاءات الاستماع التي عقدتها لجنة تقصي الحقائق حول الأوضاع بإقليم الحسيمة التي شكلها الإئتلاف المغربي لهيئات حقوق الإنسان، مع مجموعة من عائلات المعتقلين، والمعتقلين المتابعين في حالة سراح، أو الذين تم حفظ ملفاتهم، أو كما جاء على لسان المرتضى إعمرشا الذي التقته اللجنة، قبل اعتقاله، أن “هذا الضابط هددني بالاعتقال اكثر من مرة وأنه كان يحمل حقداً على المنطقة وسكانها”.

وكان المحامي محمد زيان وأحد أعضاء هيئة دفاع معتقلي “حراك الريف”، سبق وأعلن من على قناة بريطانية، أنه رفع شكاية ضد ضابط شرطة بالحسيمة يدعى عصام.

وخلف تنقيل الضابط عصام ارتياحا وسط ساكنة الحسيمة، وبين نشطاء.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد