والي أمن تطوان يتعرض لسرقة هاتفه ويطارد اللص

تعرض والي ولاية أمن تطوان ” محمد لوليدي ” ليلة السبت الماضي، لسرقة هاتفه المحمول من طرف جانح، أثناء تواجده بمدينة الدار البيضاء.

الخبر الذي أوردته صحيفة الصباح، أشارت إلى أن والي أمن تطوان تعرض لنشل هاتفه من المقعد الأمامي لسيارته أثناء توقفه في إشارة الضوء الأحمر، حيث استغل اللص النافذة المفتوحة لينقض على الهاتف ويلوذ بالفرار.

وأضافت الصحيفة ذاته، أنه مع سرعة المشهد، سارع والي أمن تطوان للنزول من سيارته ومطاردة اللص، الأمر الذي اثار انتباه المواطنين وشرطيين ينتميان إلى دائرة عمر بن الخطاب.

والي أمن تطوان، تمكن من اعتقال اللص بعد عملية المطاردة، حيث التحق به الشرطيان اللذان أديا له التحية، وهو ما جعل اللص يدرك كونه أمام سرقة شخصية مسؤولة في جهاز الدولة.

المصدر ذاته، أكد أن والي أمن تطوان ومباشرة بعد تمكنه من اعتقال اللص، تركه في عهدة الشرطيين وعاد لسيارته التي تركها مفتوحة ولحسن حظه لم تعرض لسرقة ثانية.

المتهم وبعد تنقيطه لدى مصالح الأمن، تبين أنه حديث الخروج من السجن حيث لم يمضي على خروجه سوى شهر واحد، وقد تم وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية في انتظار عرضه على أنظار النيابة العامة.

 

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد