” إدعمار ” يستعيد مقعده البرلماني وأصوات البادية ترجح كفته في مواجهة فيدرالية اليسار

تمكن مرشح حزب العدالة والتنمية ” محمد إدعمار ” من استعادة مقعده البرلماني الذي أسقطته المحكمة الدستورية، وذلك بعد أن تمكن من التفوق على منافسته مرشحة فيدرالية اليسار في الانتخابات الجزئية التي جرت اليوم الخميس بتطوان.

وحصل ” محمد إدعمار ” على 8717 صوتا، فيما حصلت منافسته ” فاطمة الومغاري ” على 3745 صوتا، من مجموع 14502 صوتا معبرا عنه خلال هذه الانتخابات.

وبلغت نسبة التصويت حسب الدوائر الرسمية فقط 5.9% في الوقت الذي بلغت فيه الأصوات الصحيحة 12462 صوتا، فيما اعتبرت 2040 صوتا في عداد الملغاة.

ورغم المنافسة القوية لمرشحة فيدرالية اليسار على مستوى مدينة تطوان حيث حصلت على نتائج جيدة في أكثر من مركز انتخابي، إلا أن أصوات العالم القروي كانت حاسمة في ترجيح كفة مرشح العدالة والتنمية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد