أستاذ يضع حدا لحياته شنقا ببلدة بني بوعياش

وضح رجل ستيني  ببلدة ابن بوعياش التابعة لإقليم الحسيمة، صباح اليوم الثلاثاء 19 شتنبر من الشهر الجاري، حدا لحياته بعدما أقدم على شنق نفسه داخل الذي يعيش فيه إلى جانب أسرته.

وحسب مصادر عليمة فإن “الضحية” متزوج وأب، عمل أستاذا للغة الإنجليزية بثانوية الخوارزمي لعدة سنوات، قبل أن يشد الرحال نحو الديار الأمريكية لاستكمال مهام التدريس، ثم عاد ليستقر بمسقط رأسه ببني بوعياش.”
و لحدود الساعة لم تعرف الأسباب الحقيقية التي دفعته للإنتحار.

نفس المصادر أكدت أنه فور تلقيها الخبر، إلتحقت عناصر الشرطة العلمية والتقنية، وعناصر الأمن التابعة لمفوضية بني بوعياش، بعين المكان لفتح تحقيق في الموضوع.

بالمقابل تم نقل جثة الضحية إلى مستشفى مستودع الأموات بمدينة الحسيمة

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد