” فيطاليس” توقف عددا من السائقين بسبب الإنتماء النقابي

أقدمت شركة ” فيطاليس ” للنقل الحضري والقروي بإقليم تطوان، على توقيف عدد كبير من السائقين والميكانيكيين بسبب عزمهم على تأسيس مكتب نقابي خاص بهم يدافع عن حقوقهم اتجاه الشركة.

مصدر خاص، أكد لشمال بوست، أن السائقين والميكانيكيين المعنيين بالقرار، لم توجه لهم أية إشعارات بالتوقيف عن العمل مخافة استخدامها كحجة من طرف المستخدمين في مواجهة الشركة، بل عمدت في إجراء عقابي إلى عدم إدراج أسمائهم في لوائح العمل اليومية.

وأضاف المصدر، أن إدارة الشركة، تحاول بشتى الطرق منع السائقين من تأسيس نقابي خاص بهم، حيث أقدمت يوم الإثنين الماضي على إرسال عدد من المراقبين لمقر الاتحاد المغربي للشغل، حيث كان يجري الجمع العام لتأسيس مكتب نقابة ” مستخدمي يطاليس ” وذلك لنسفه بشتى الوسائل.

وارتباطا بالموضوع، تعقد نقابة الاتحاد المغربي للشغل بتطوان يوم غد الخميس على الساعة 12 زوالا ندوة صحفية لتسليط الضوء على الانتهاكات المتكررة لكرامة المستخدمين في شركة النقل الحضري بتطوان والنواحي وأمام مسلسل التسريح الجماعي للعمال.

واستغرب مصدر نقابي، من العنجهية والتسلط الذي تمارسه شركة ” علي مطيع ” في حق مستخدميها، بضرب أبسط حقوق العمال في الانتماء النقابي، وذلك في غياب تام للسلطات المفوضة، التي تشجع الشركة على خروقاتها.

وأصبحت شركة ” فيطاليس ” محط انتقاد عموم المواطنين بتطوان، بسبب الإجراءات التعسفية التي تقوم بها في حق مرتفقي الحافلات بالوسطين الحضري والقروي.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد