ذو إعاقة بتطوان يروي معاناته بعد حرمانه من خدمات حافلات “فيطاليس”

يتداول عدد كبير من رواد موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، تدوينة لشاب من ذوي االإعاقة بتطوان، يتحدث فيها عن معاناته مع حافلات شركة النقل الحضري ” فيطاليس “.

وقال الشاب في تدوينته بخصوص حرمانه الاستفادة من خدمات حافلات النقل الحضري ” أنا #خالد_من_تطوان أناشدكم إخواني المواطنين أن تساعدوني في حل لمشكلتي مع شركة النقل فيتاليس “.

وأضاف الشاب أن مشكلته تتمثل في الحواجز الحديدية التي وضعتها الشركة بالمدخل الأمامي والخلفي للحافلات وحرمت ذوي الإعاقة من الركوب خاصة مستعملي الكراسي المتحركة ”  أنا معاق من ذوي الاحتياجات الخاصة .. أدرس في باب العقلة في التكوين المهني في ميدان النقش والزخرفة وهدي هي الوسيلة الوحيدة لكنستعمل ..أما الآن ملي عملو هاد الحواجز في الباب مبقاوش كي خليوني نركب أنا والكرسي المتحرك ديالي وأصبح لذي مشكل كبير مع هده الشركة “.

الشاب الذي ينحدر من حي جامع المزواق أصبح مضطرا لقطع مسافة طويلة من مسكنه إلى غاية حي باب العقلة حيث يتواجد معهد التكوين الذي يتابع دراسته في تخصص النقش والزخرفة  ” أنا أسكن في حي جامع مزواق والتكوين بعيد علي وأضطر الآن لقطع هذه المسافة يوميا لوحدي من جامع مزواق حتى باب العقلة”.

وطالب الشاب من المسؤولين التدخل العاجل لإنصافه وحل مشكلته وإعادة الاعتبار لذوي الإعاقة.

وكانت انتقادات حادة قد وجهت لشركة فيطاليس بعد إقدامها على وضع حواجز حديدية داخل الحافلات، الأمر الذي حرم ذوي الإعاقة من استعمال هذا المرفق الهام، وذلك في ظل تجاهل السلطات الوصية وتقاعس الجمعيات المعنية التي كان من المفروض أن تشكل جبهة ظغط لتراجع الشركة إجراءاتها.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد