تقرير : مغاربة يتربعون عرش لائحة سوداء للجهاديين بإسبانيا

كشف المعهد الملكي الإسباني للدراسات الدولية والاستراتيجية (إلكانو)، أن ” الجهاديين ” المغاربة يميلون إلى تنفيذ اعتداءات إرهابية في إسبانيا، على غرار اعتدائي باريس وبروكسيلبدل تنفذيها في مناطق النزاع في سوريا والعراق.

تقرير المعهد الملكي الإسباني وضع المغاربة على رأس اللائحة السوداء للجهاديين المرتبطين بخلايا إرهابية أو أشخاص في المغرب، خاصة في محور تطوان والفنيدق.

التقرير الذي درس بروفايلات مجموعة من الجهاديين المغاربة الذين اعتقلوا أو قتلوا في إسبانيا ما بين يناير 2013 وشتنبر 201، أوضح أن المجموعة التي شملتها الدراسة تميل للمشاركة في التفكير والتخطيط وإعداد وتنفيذ اعتداء داخل إسبانيا مقارنة مع الجهاديين الإسبان الأكثر ميلا لتنفيذ أعمال إرهابية في مناطق النزاع.

التقرير أفاد بأن 44.9 في المائة من الجهاديين الموقوفين أو الذين قتلوا في إسبانيا، ينتمون إلى خلايا أو شبكات إرهابية متنوعة يهيمن عليها المغاربة.

وأبرز التقرير، أيضا، أن 7 من 10 جهاديين اعتقلوا أو قتلوا في إسبانيا ما بين 2013 و2017، ينتمون إلى خلايا إرهابية تمتد إلى المغرب، بالضبط مدن تطون والفنيدق والناظور.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد