حساب فايسبوكي يعلن مقتل أستاذ الفلسفة في عملية انتحارية

لم تمض سوى أيام قليلة عن إعلان أستاذ فلسفة ينحدر من مدينةك وزان عن التحاقه بتنظيم داعش، حتى أذيع خبر مقتله في عملية انتحارية بسوريا.

وأعلن شخص يدعى أبو البراء عبد الرحمن المغربي، عن مقتل أسامة مساوي عبر ما أسماه ” عملية استشهادية في بأرض الشام ” في تدوينة على حساب أستاذ الفلسفة بالفايسبوك .

وشكك العديد من أصدقاء أستاذ الفلسفة بالفايسبوك، من كون الحساب مخترق من طرف الأذرع الإعلامية لتنظيم داعش التي تكون وراء هذه التدوينة، حيث استغربوا لسرعة تنفيذ ” أسامة ” عملية انتحارية على بعد أيام قليلة من إعلان التحاقه بالتنظيم.

كما أبدت العديد من التعليقات عن عدم اقتناعها بالصورة المنشورة على صفحة أسامة بالفايسبوك التي يحمل فيها بندقية رشاشة مشككين في صحتها، واعتبرها العديد من أصدقاء أسامة مساوي فبركة.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد