شفشاون : تقييد فتاة بأسلاك حديدية ورميها في الشارع

اهتزت ساكنة شفشاون مساء أول أمس الثلاثاء، على وقع عثور مواطنين، على فتاة في عقدها الثاني بحي لوبار، وهي مقيدة القدمين بواسطة أسلاك حديدية بمنطقة خلاء، الأمر الذي أثار استياء وغضب ساكنة الحي.

شهود عيان، أكدوا أن مواطنين فور عثورهم على الفتاة، أبلغوا السلطات الأمنية بالحادث، إذ حلت الأخيرة بعين المكان، وعاينت الفتاة، وعملت على فتح تحقيق دقيق، قصد الكشف عن المتورطين، في عملية تقييد الفتاة ورميها بمنطقة خلاء.

هذا وقد تم نقل الفتاة، إلى مستشفى محمد الخامس، حيث أكدت نفس المصادر، أن الفتاة تعاني من اضطرابات نفسية حادة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد