أسعار المحروقات تدفع سائقي سيارات الأجرة بتطوان إلى الإضراب

أعلن أغلب سائقي وأرباب الطاكسيات من الصنف الصغير بمدينة تطوان خوضهم لإضراب عن العمل يوم 14 فبراير القادم احتجاجا على الزيادات التي وصفوها بالصاروخية في ثمن المحروقات.

ونشرت اللجن النقابية بتطوان المكلفة بتنظيم وتأطير الاضراب، ملصقات على زجاج مختلف السيارات العاملة بالمدينة، لتهييء السائقين وأرباب السيارات من أجل الاستعداد للإضراب العام يوم 14 فبراير المقبل.

وحسب بعض السائقين الذين التقتهم شمال بوست، فإن الزيادات الصاروخية في أسعار الغزوال وتماطل السلطات وعدم تدخلها من أجل إيجاد حل لهذا المشكل الذي يمس لقمة عيش المئات من السائقين، خاصة مع استمرار أثمنة الضرائب والتأمينات كما هي بل والزيادة في بعضها.

ويعرف نشاط سيارات الاجرة من مختلف الأصناف تراجعا كبيرا في فصل الشتاء بسبب التراجع في عدد السياح المغاربة الذين يزورون المدينة فقط خلال فصل الصيف.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد