الأمانة الإقليمية للجرار بشفشاون تنفي توتر العلاقة بين “العماري” ورؤساء الجماعات

نفى بيان توصلت شمال بوست بنسخة منه، وجود توتر في العلاقة بين رؤساء جماعات ينتمون لحزب الاصالة والمعاصرة باقليم شفشاون ورئيس الجهة “إلياس العماري”، مؤكدين استغرابهم من ذلك واستهجانهم لما ينشر معتبرين الامر مجرد محاولة لخلق الفتنة في صفوف الحزب.
 
كما أكد البيان على التفاف رؤساء الجماعات الباميون حول مشروع الحزب ودعمهم لرئيس مجلس الجهة في كل قراراته وتوجهاته سواء ما يهم منها المشاريع التي يسهر على اطلاقها وتنفيذها في اقليم شفشاون او تلك التي تنجز على مستوى تراب الجهة وتعم فائدتها كل ساكنتها.
 
وكان رؤساء جماعات من إقليم شفشاون ينتمون لحزب البام قد أعربوا في تواصل لهم مع بعض الاعلاميين عن غضبهم بسبب العلاقة المتوترة التي أصبحت تربطهم برئيس الجهة والأمين العام للحزب “إلياس العمري”، خاصة بعد تأخر مجلس الجهة في دعم مشاريع التنمية بإقليم شفشاون.
 
ويظهر من خلال البيان الذي عممه مسؤولوا البام، أن العلاقة بين رؤساء الجماعات الغاضبين ومسؤولي الحزب قد تم احتواؤها وأن بعضهم تراجع عن مواقفه السابقة من “العماري” وان الامور تتجه إلى رأب الصدع بينه وبين بعض رؤساء الجماعات التابعين لحزبه باقليم شفشاون.
 
ويعتبر إقليم شفشاون أحد أكبر معاقل حزب البام بجهة طنجة تطوان الحسيمة، حيث يقود ثمان جماعات إضافة إلى حصوله على مقعد برلماني، ناهيك عن تسييره المشترك لعدد من الجماعات الأخرى.
 
نص البيان كما توصلت به شمال بوست :
 
الامانة الاقليمية لحزب الاصالة والمعاصرة بشفشاون
 
بيان
 
تروج في الايام الاخيرة ببعض المواقع الالكترونية والجرائد اليومية اخبار مغرضة حول خلافات مزعومة بين رؤساء الجماعات المنتمين للحزب باقليم شفشاون والسيد الياس العماري الامين العام للحزب ورئيس مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة.
وعلى اثر ذلك التأم رؤساء جماعات الاصالة والمعاصرة في اجتماع للامانة الاقليمية ضم كلا من السادة:
توفيق الميموني الامين الاقليمي ورئيس جماعة الدردارة وعضو مجلس الجهة
عبدالرحيم بوعزة رئيس المجلس الاقليمي بشفشاون
حميد المودن رئيس مجموعة الجماعات التعاون
عبد الحي الطيار رئيس الهيئة الاقليمية للمنتخبين
المعتصم امغوز رئيس جماعة متيوة
عبد السلام برهون رئيس جماعة بني بوزرة
عبدالباري الطيار رئيس جماعة تموروت
فؤاد امنكور رئيس جماعة اوزكان
محفوظ علودان رئيس جماعة بني سميح
وخلال الاجتماع تم الاستماع للسادة الرؤساء بخصوص ماينشر عن العلاقة بينهم وبين السيد رئيس مجلس الجهة، فأكدوا جميعا استغرابهم من ذلك واستهجانهم لما ينشر من اكاذيب واقوال زائفة تروج لها بعض النفوس الضعيفة المتحاملة على الحزب ورؤسائه والراغبة في خلق الفتنة بين صفوفه.
كما أكدوا جميعا على التفافهم حول مشروع الحزب ودعمهم للسيد رئيس مجلس الجهة في كل قراراته وتوجهاته سواء ما يهم منها المشاريع التي يسهر على اطلاقها وتنفيذها في اقليم شفشاون او تلك التي تنجز على مستوى تراب الجهة وتعم فائدتها كل ساكنتها.
 
شفشاون في 30 مارس 2018
الامين الاقليمي للحزب
ذ توفيق الميموني

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد