center

مبحوث عنهم في ملف “هبهابة ” للسيارات المزورة يسارعون الزمن لتسوية ملفاتهم

عاد في الأيام الآخيرة إلى الظهور في شوارع تطوان وطنجة عدد من المبحوث عنهم المتابعين في ملف الموقوف الملقب ”هبهابة ” والمتابع من أجل الاتجار الدولي في المخدرات وكذا الاتجار الدولي في السيارات المسروقة، حيث تروج أخبار حول محاولتهم تسوية وضعيتهم القانونية من أجل إيجاد مخرج من التهم المتابعين بها.

وسبق للمصالح الأمنية أن عممت مذكرة بحث وإلقاء القبض في حق عدد من الاشخاص المتهمين إلى جانب الملقب ب”هبهابة” بتكوين عصابة إجرامية مختصة في تهريب واستيراد سيارات مشكوك في مصدرها من الخارج ومن مصدر السرقة والتزوير واستعمال لوحات الترقيم وإطارات مزورة للسيارات.

center

وكانت التحقيقات مع ”هبهابة” قد كشفت عن معطيات خطيرة تتعلق بوجود شبكة يتوزع عناصرها عبر دول أوروبية وإفريقية كما أن لها نشاط مهم داخل المغرب، إضافة إلى كيفية تسويق السيارات الفارهة في دول إفريقية، حيث وردت في التحقيقات أسماء وازنة تنشط في مجال بيع وشراء السيارات الفارهة المزورة.

وتمكن عناصر الدائرة السابعة والقسم القضائي الأول بولاية أمن تطوان، السنة الماضية من توقيف “هبهابة ” الذي يعتبر أبرز أعضاء الشبكة الدولية المتخصصة في سرقة السيارات وبيع الفارهة، وحجزت معه سيارة من نوع مرسيدس بداخلها 10 هواتف نقالة من نوع نوكيا وسامسونغ، 4 ذاكرات حفظ الكترونية، و3 شرائح مفتاح سيارة من نوع طويوطا ومبلغ مالي حوالي 20.000 درهم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد