منظمو المهرجان الدولي الأول “موزاييك المضيق” يعرفون بتاريخ تطوان ومعالمها

خصصت اللجنة المشرفة على المهرجان الدولي الأول “موزاييك المضيق”، جولة سياحية لفائدة الفرق الفنية المشاركة في المهرجان لمدينة تطوان من أجل الترويج السياحي والتعريف بمؤهلات المنطقة في هذا المجال.

وحظي الوفد الذي كان مرفوقا برئيس القسم الاجتماعي بعمالة المضيق الفنيدق “محمد البرقوقي” وأعضاء من اللجنة المنظمة، بزيارة لأهم معالم المدينة العتيقة، والاطلاع على المؤهلات السياحية والتاريخية لمدينة تطوان المصنفة تراثا عالميا لدى منظمة اليونيسكو.

وعبر عدد من المشاركين في تصريحات متفرقة لشمال بوست، عن سعادتهم بهذه الزيارة خاصة وأنهم استمعتوا بشرب الشاي المغربي بأحد المقاهي الشعبية المطلة على ساحة القصر الملكي.

كما كانت الجولة مناسبة للوفد من أجل اقتناء المنتوجات التقليدية، وكذا زيارة دار الصنائع بباب العقلة.

وتحتضن مدينة المضيق في الفترة ما بين 26 إلى 29 أبريل 2018 المهرجان الدولي الأول “موزاييك المضيق” تحت شعار”المضيق ملتقى الثقافات” والذي يتزامن مع المنتدى الدولي للمدن العتيقة. ويشارك في المهرجان دول كإسبانيا، وبلغاريا، وغينيا بيساو و مقدونيا وإيطاليا.

ويسعى المهرجان، إلى تعزيز المشهد الثقافي والفني بمدينتي المضيق ومرتيل، وخلق محطة سياحية خارج الموسم السياحي الصيفي للمساهمة في التنمية السوسيو اقتصادية، مع فسح المجال لثقافات مختلفة عبر العالم لتتعايش على أرض المغرب المضيافة.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد