ترمضينة بـ”حومة جبالة” بطنجة تسقط عشريني قتيلا

لفظ عشريني أنفاسه الأخيرة دقائق قبل أدن المغرب اليوم السبت 19 ماي من الشهر الجاري، الموافق لثالث من شهر رمضان، بعد ما تعرض إلى طعن بسلاح أبيض على مستوى البطن.

شهود عيان اكدوا لـ “شمال بوست”، أن الهالك البالغ 21 سنة، لفظ أنفاسه الأخيرة مباشرة بعد تلقيه لطعنات على مستوى البطن، حيث لم يتسنى نقله على قيد الحياة للمستشفى الجهوي محمد الخامس بطنجة.

وأكدت نفس المصادر، أنه قبل ادان المغرب نشب صراع بين شابين بحومة “جبالة” في منطقة بوبانة، الأمر الذي انتهى بوفاة أحدهم.

هذا وفور علمها بالحادث انتقلت عناصر الأمن إلى عين المكان للوقوف عند ملابسات الحادث، فيما تم نقل جثمان الهالك إلى مستودع الأموات.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد