“الملاحي” : الدورة الخريفية لمنظمة OSCE تسلط الضوء على تهديدات المناطق الحدودية

تحتضن العاصمة القيرغيزية “بيتشك” في الفترة ما بين ثالث وسادس أكتوبر الجاري، فعاليات الدّورة الخريفيّة للجمعيّة البرلمانيّة لمنظّمة الأمن والتّعاون بأوروبا، بحضور وفد برلماني مغربي يمثل كل من مجلس النواب ومجلس المستشارين.

ويشارك ضمن الوفد المغربي رئيس بلدية واد لاو، والنائب البرلماني عن دائرة تطوان ” محمد الملاحي ” ممثلا للفريق الاشتراكي.

وتعرف هذه الدورة مشاركة حوالي 300 برلمانية وبرلماني يمثلون الدول الأعضاء والشريكة للجمعية البرلمانية لمنظمة الأمن والتعاون في أوربا (OSCE)، إلى جانب المكلفين بمهام لدى منظمة الأمن والتعاون في أوربا وأعضاء السلك الدبلوماسي.

وأكد “محمد الملاحي” في اتصال هاتفي مع شمال بوست، أن المشاركين في هذه الاجتماعات سيتدارسون موضوعا رئيسيا بعنوان “تعزيز الحوار الأمني في اسيا الوسطى ودول الجوار”، مشيرا الى ان جدول اعمال الدورة يتضمن بالإضافة الى اجتماع اللجنة الدائمة، اجتماع ثلاث (03) جلسات للجمعية .

وأضاف “الملاحي” أن المؤتمر سيناقش مواجهة التحديات والتهديدات الجديدة في المناطق الحدودية من خلال تعزيز الثقة والتعاون الاقليمي، وتعزيز مشاركة المواطنين في بناء مجتمعات آمنة.

واعتبر الملاحي أن مشاركة الوفد المغربي تكتسي قيمة كبرى بالنظر لأهمية المواضيع التي تناقشها المنظمة، خاصة مع ارتفاع وثيرة الهجرة عبر بلدان العالم وما يشكل ذلك من تهديد خاصة معواستغلال ذلك من طرف عصابات الهجرة السرية وجماعات التطرف.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد