المغرب يتسلم دفعة من المهاجرين غير الشرعيين اقتحموا السياج بين الناضور ومليلية المحتلة

تسلم المغرب يوم أمس الإثنين عددا من المهاجرين السريين تم توقيفهم خلال عملية اقتحام أزيد من 200 مهاجر للسياج الشائك الفاصل بين الناظور ومليلية المحتلة التي تمت يوم الأحد الماضي.

واستندت حكومة مليلية المحتلة حسب بلاغ لها على المعاهدة الإسبانية المغربية التي تخص ترحيل المهاجرين غير الشرعيين حيث تم تلسيم السلطات المغربية بمعبر بني نصار 55 من المهاجرين الأفارقة.

ولم تقم حكومة الثغر المحتل بتسليم باقي المهاجرين الآخرين الذين تمكنوا من دخول المدينة خلال عملية الاقتحام، بسبب تقدم بعضهم  بطلبات لجوء من بينهم ثلاثة قاصرين، وعشرة لا يزالون يتلقون العلاج من جروح أصيبوا بها، حيث إن طلب اللجوء يوقف إمكانية ترحيلهم.

من جهتها، أعلنت السلطات المغربية، مساء أمس، عن قرارها ترحيل كل المهاجرين المشاركين في عملية اقتحام سياج مدينة مليلية المحتلة، أول أمس، صوب بلدانهم الأصلية.

وذكر بلاغ لوزارة الداخلية أن مجموعة من المهاجرين غير القانونيين، المنحدرين من بلدان إفريقيا جنوب الصحراء، أقدموا على عملية اقتحام لمدينة مليلية المحتلة، وتم إيقاف 141 منهم، سيتم ترحيلهم إلى بلدانهم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد