تداول أوراق مالية مزورة تقود الأمن لإيقاف شخصين بطنجة

تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة، يوم أمس الثلاثاء، من توقيف شخصين يبلغان من العمر 36 و50 سنة، وذلك للاشتباه في ارتباطهما بشبكة إجرامية تنشط في تزوير أوراق بنكية وعرضها للتداول.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن المشتبه فيهما كانا يستهدفان الأشخاص الذين يعرضون هواتف محمولة وتجهيزات معلوماتية للبيع على شبكة الأنترنت، وتحديدا في المواقع الخاصة بإعلانات البيع، حيث يتم اقتناء تلك الأجهزة المعلوماتية المعروضة مقابل أوراق مالية مزيفة.

وحسب البلاغ، فقد تم العثور بحوزة أحد المشتبه فيهما على 53 ورقة مالية مزيفة من فئة 100 و200 درهم، في حين أسفرت إجراءات التفتيش المنجزة بمنزل المشتبه فيه الثاني عن حجز 231 ورقة مالية مزيفة من العملة الوطنية، علاوة على آلة طباعة كانت تستخدم في نسخ وتزييف الأوراق المالية.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بينما لازالت الأبحاث والتحريات متواصلة للكشف عن جميع ملابسات هذه القضية، وتوقيف كافة المتورطين المحتملين.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد