فيفاس يدعو مدريد لترحيل القاصرين المغاربة بسبتة ومليلية وعدم استثنائهم

قال “خوان فيفاس” عمدة مدينة سبتة المحتلة،  إن اتفاقية إعادة القاصرين الموقعة بين إسبانيا والمغرب يجب أن لا تستبعد سبتة ومليلية.

وأضاف “فيفاس”، أن الأفضل لهؤلاء الأطفال هو العودة إلى منازلهم والبقاء مع أسرهم، مشيرا أنه يجب عدم استبعاد القاصرين المغاربة في سبتة ومليلية من عملية الترحيل.

وأوضح المسؤول الإسباني أنه ينبغي أن لا تكون هناك عقبات في تسليم القاصرين كما هو الحال مع البالغين، “لا أعتقد أن هناك استثناء لأسباب سياسية بسبب حساسية المغرب اتجاه سبتة ومليلية”.

وأشار “فيفاس” أن المشاكل السياسية بين المغرب وإسبانيا بخصوص سبتة ومليلية، يجب على أن لا تؤثر على ترحيل القاصرين، كما هو الحال بالنسبة للبالغين، لأن نسبة الهجرة نحو إسبانيا تزايدت بنسبة 80 في المائة، والقاصرون المغاربة موجودون في كل مكان بالمدينة، ولم يعد بالمقدور استيعابهم”.

ورفض عمدة مدينة سبتة الاتهامات الإسبانية التي وجهت له ولحاكم مليلية بالعنصرية وإثارة الكراهية، مشيرا “أنه لم يلمس أي مظاهر للرفض اتجاه المهاجرين لكن ضغوط الهجرة أثرت بشكل كبير على المدينتين اقتصاديا، وأنه لا يقبل دروسا من أحد في هذا الباب”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد