ارتفاع أسعار الخضر والمياه المعدنية والمحروقات

سجل الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك، خلال شهر أكتوبر 2018، انخفاضا بـ0,1% بالمقارنة مع الشهر السابق. وقد نتج هذا الانخفاض عن تراجع الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية بـ0,5% وارتفاع الرقم الاستدلالي للمواد غير الغذائية بـ0,1%.

وحسب مذكرة إخبارية للمندوبية السامية للتخطيط حول الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك لشهر أكتوبر 2018، فإن انخفاضات المواد الغذائية المسجلة ما بين شهري شتنبر وأكتوبر 2018 همت على الخصوص أثمان الفواكه بـ4,6% والسمك وفواكه البحر بـ3,1% واللحوم بـ0,5%. وعلى العكس من ذلك، ارتفعت أثمان الخضر بـ1,4% والمياه المعدنية والمشروبات المنعشة بـ0,2%. في ما يخص المواد غير الغذائية، فإن الارتفاع هم على الخصوص أثمان المحروقات بـ1,5%.

وسجل الرقم الاستدلالي أهم الانخفاضات في أكادير والحسيمة بـ0,4% وفي فاس والقنيطرة والرباط وبني ملال بـ0,3% وفي تطوان ومكناس والعيون بـ0,2%. بينما سجلت ارتفاعات في كل من سطات وآسفي بـ0,3% وكلميم بـ0,2%.

وبالمقارنة مع نفس الشهر من السنة السابقة، سجل الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك ارتفاعا بـ1,1%، خلال شهر أكتوبر 2018. وقد نتج هذا الارتفاع عن تزايد أثمان المواد غير الغذائية بـ2,0% وتراجع المواد الغذائية بـ0,8%. وتراوحت نسب التغير للمواد غير الغذائية ما بين ارتفاع بـ0,3% بالنسبة للمواصلات وبـ6,5% بالنسبة للمواد والخدمات الأخرى.

وتخلص مندوبية أحمد الحليمي أن مؤشر التضخم الأساسي، الذي يستثني المواد ذات الأثمان المحددة والمواد ذات التقلبات العالية، قد عرف خلال شهر أكتوبر 2018 ارتفاعا 0,1%بالمقارنة مع شهر شتنبر 2018 وبـ0,7% بالمقارنة مع شهر أكتوبر 2017.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد