نضال بنعلي يدعو إلى تأسيس المجالس المحلية للشباب بالدول الإفريقية

كشف مبعوث الأمم المتحدة خلال ندوة المجالس المحلية للشباب في ظل التحول إلى مدن ومناطق مستدامة في الحكومات المحلية الإفريقية المنظمة من طرف الشبكة الوطنية للمجلس المحلية للشباب، والشبكة الدولية   للمجالس المحلية للشباب للشباب ، و الشبكة الدولية للمجالس المحلية للشباب التابعة للأمم المتحدة، على هامش منتدى أفريسيتيز المنعقد بمدينة مراكش من   20  الى غاية 24 منه، على ضرورة تشجيع احداث مجالس وطنية للشباب  خصوصا في الدول الافريقية لتشجيع الشباب على التواصل و التفاعل مع المسؤولين المحليين قصد تبادل التجارب والخبرات ما بين الدول لتحسين عمل هذه المجال التي تساعد على تخفيض   الهوة بين المؤسسات والشباب قصد تحفيزهم على تحمل المسؤولية.

هذا وقد تم  الإستعراض  خلال الندوة التي شارك فيها كل من عمدة منتخب من جنوب افريقيا Mhlongo Gift Angling ،نائب عمدة أصيلة ممثل عن منظمة الأمم المتحدة ممثل عن كل من المجالس الشبابية : المغرب ، كينيا ،البرازيل ، اندونيسا   نقط قوةهذه المجالس المحلية للشباب ، و مختلف الصعوبات التي تواجهها ،مع استعراض أهم التجارب المختلفة لهذه المبادرات ، ثم دورالشباب في التنمية المستدامة و إدماجه في عمليات التطويربإفريقيا ، خصوصا أنه يشكلون أزيد من 70 في المئة من

ساكنةالقارة الإفريقية .

من جهته صرح السيد  نضال بنعلي ، رئيس الشبكة الوطنية للمجالس المحلية للشباب بالمغرب لشمال بوست: أن المغرب له كل  الفخر بإحتضان لقاء من هذا الحجم ، حيث يمكن القيام بربط جسر التواصل بين أصحاب القرار والشباب، وذلك تماشيا  مع توجيهات ملك البلاد محمد السادس المتمثلة في التوجه للعمق الإفريقي وذلك عبر إحداث مجالس تحسن من المشاركة الشبابية حتى يتمكنوا من لعب أدوارا هامة في تثمين وتنمية محيطهم، وذلك عن طريق التجارب الفضلى والتي تعتبر المغرب من بينها.

وأضاف ذات المتحدث: إننا نعتزم القيام   بمبادرات في هذا الاتجاه بشراكة محكومات محلية إفريقية.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد