تطوان تستضيف المناظرة الوطنية الثانية حول آفة المخدرات

تنظم الوزارة المنتدبة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني بشراكة مع جماعة تطوان و بتنسيق مع وكالة تنمية أقاليم الشمال والمجلس الإقليمي لتطوان وجامعة عبد المالك السعدي المناظرة المدنية الثانية حول ” المجتمع المدني وآفة المخدرات …الواقع والرهانات “، يوم 22 دجنبر الجاري بقاعة المؤتمرات التابعة لملحقة غرفة التجارة والصناعة والخدمات بتطوان، وذلك على الساعة التاسعة صباحا.

وبحسب بلاغ للجهة المنظمة، فإن المناظرة المدنية الثانية حول ” المجتمع المدني وآفة المخدرات الواقع والرهانات” تسعى إلى فتح نقاش صريح بين مختلف الفاعلين والمتدخلين، قصد إيجاد حلول ناجعة لمحاصرة والتصدي لهذه الأفة، من خلال الوقوف على تجارب رائدة لجمعيات المجتمع المدني المحلي في التعامل مع هذه الظاهرة عن طريق خدمات القرب التي يتم تقديمها للمدمنين وكذا إبراز دورها في مناهضة المخدرات ومكافحة الإدمان، باعتبارها شريكا فاعلا في منظومة متكاملة للتصدي لهذه المعضلة المجتمعية، فضلا عن دراسة سبل دعمها و رفع وقدراتها ،بالإضافة إلى الجهود التي تبذل من طرف جماعة تطوان وباقي الشركاء وعلى رأسهم وكالة تنمية إقليم الشمال والمجلس الإقليمي لتطوان وجامعة عبد المالك السعدي في هذا المجال.

ويضيف المصدر، أن أهمية الموضوع بالنسبة لمدينة تطوان والمنطقة الشمالية بصفة عامة يتجلى من خلال الأرقام الصادمة، التي رصدها مرصد الشمال لحقوق الإنسان، والذي أكد على وجود أكثر من 10 ألاف مدمن على المخدرات بجهة طنجة تطوان الحسيمة، والتي تنشط بها شبكات الترويج للمخدرات القوية وما ينتج عن التعاطي لهذه الأنواع من انتشار للأمراض الخطيرة وسط المدمنين.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد