المنظمة الديمقراطية للصحة بتطوان تحذر من تردي أوضاع قسم الولادة بمستشفى سانية الرمل

حذرت المنظمة الديمقراطية للصحة بتطوان من النفق المظلم الذي يسير فيه قسم الولادة بمستشفى سانية الرمل والأوضاع التي آلت إليها خدمات هذا المرفق الهام.

وفي بيان له توصلت شمال بوست بنسخة منه، كشف المكتب النقابي للمنظمة الديمقراطية للصحة عن النقص الحاد الذي يعرفه القسم في القابلات، وتحديد المجهول بمعادلة توزيع الموارد البشرية.

كما دعا البيان، إلى إنصاف القابلات المصابات بحالات مرضية والعمل الفعلي على تخفيف الضغط المهول من الأقاليم المجاورة.

وشدد المصدر، على ضرورة عدم تعليق شماعة الاكتظاظ والأخطاء على الأطر الطبية والتمريضية وإيقاف نزيف الحلول الترقيعية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد