سلطات الحسيمة تغلق محلا للرقية الشرعية

أقدمت السلطات المحلية بمدينة إمزورن ضواحي الحسيمة، على إغلاق محل خاص كان يتخذه صاحبه لعلاج الوافدين عليه عن طريق ما يسمى بالرقية الشرعية، وذلك بعد مجموعة من الشكايات تقدمت بها ساكنة المدينة إلى السلطات المحلية.

ووفق يومية “الأحداث المغربية فقد جرى اقفال المحل بعد معاينة لجنة متخصصة، اتضح لها أن المشتكى به لا يحمل أي رخصة إدارية تسمح له بممارسة نشاطه، ووقفت عند خطورة النشاط الممارس على صحة وسلامة الساكنة.

وقررت اللجنة المذكورة حجز ومصادرة جميع المعدات والوسائل المستعملة في نشاط الراقي، الأمر الذي خلف ارتياحا كبيرا في صفوف الساكنة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد