رسميا.. المغرب يتجه نحو منع التهريب نهائيا بمعبر باب سبتة

يسود تخوف كبير وسط تجار معبر باب سبتة بسبب الإجراءات التي يعتزم المغرب القيام بها مستقبلا لمنع التهريب بشكل نهائي للسلع من سبتة في اتجاه المغرب.

صحف سبتة المحتلة، سارعت إلى متابعة الجلسة التي عقدتها لجنة الشؤون الخارجية والدفاع الوطني والشؤزن الإسلامية بمجلس النواب والتي حضرها نبيل لخضر المدير العام لإدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة.

وأكد نبيل لخضر، أن المغرب يتجه لمنع تهريب السلع انطلاقا من مخازن السلع بسبتة ومليلية خلال مدة تتراوح ما بين 5 و 10 سنوات من الآن، مشيرا إلى أن هذا الإجراء سيتم تنزيله بشكل تدريجي.

واعتبر المسؤول المغربي، أن قيمة السلع المهرببة من معبر باب سبتة تتراوح ما بين 600 و800 مليون درهم أي ما يعادل 550 و 730 مليون يورو من العملة الصعبةو كما أن التهريب يكبد خزينة الدولة خسارة تقدر بـ 300 مليار سنتيم سنويا، وإذا ما تم احتساب معبر مليلية، فالأرقام تتضاعف.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد