بعد الرأس

أمن طنجة يفك لغز سرقة أربعة ملايين درهم من تاجر

تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة، وبتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، مساء أمس الثلاثاء، من إيقاف ثلاثة أشخاص يشتبه في ارتباطهم بـ “شبكة إجرامية” متورطة في سرقة مبلغ مالي قدره ناهز 4 ملايين درهم.

وسط المقال

وحسب بلاغ صادر عن المديرية العامة للأمن الوطني، فقد توصلت ولاية أمن طنجة منتصف شهر يونيو الجاري، بشكاية من تاجر قال أن 5 أشخاص كانوا على متن سيارة، عمدوا إلى اعتراض سبيله، وسرقة المبلغ المالي المذكر، تحت طائلة التهديد بالسلاح الأبيض، وعلى ضوء هذه المعطيات، تحركت مصالح الأمن المحلي بقوة، وتمكنت بعد تحريات دقيقة من إيقاف شخصين يشتبه في تورطهم بشكل مباشر في هذه السرقة، فيما الشخص الثالث يشتبه أن تكون له صلة بالقضية.

وأضاف المصدر ذاته أن عمليات التفتيش المنجزة بمنزل المشتبه فيهما الرئيسيين أسفرت عن حجز جزء من الأموال المسروقة (890 ألف درهم)، علاوة على ضبط السيارة المكتراة المستخدمة في عملية السرقة، والتي اتضح أن لوحة ترقيمها تعرضت للتزوير، فضلا عن ضبط قنينة غاز مسيل للدموع (كريموجين) وأربع هواتف محمولة، وسلاح أبيض، وكذا بندقية للصيد تحت الماء.

وقد جرى الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، في حين لا زالت الأبحاث والتحريات متواصلة لتوقيف باقي المتورطين في اقتراف هذه الجريمة، فضلا عن استرجاع باقي المبالغ المسروقة.

بعد المقال
قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد