بعد الرأس

أصيلة..عشرينية تلفظ أنفاسها غرقا بإحدى الشواطئ الغير المحروسة

التهمت أمواج  احد الشواطئ الغير المحروسة بضواحي مدينة اصيلة، أمس الاربعاء، شابة في العشرينات من العمر.

وسط المقال

وحسب شهود عيان، فإن الضحية كانت تسبح وحدها قبل أن يفاجئها تيار عنيف يسحبها إلى الداخل، الأمر الذي دفعها للصراخ وطلب النجدة، لتستسلم الضحية بعد ذلك.

وقامت عناصر الوقاية بعد ساعة من الحادث على  اخراج جثة الضحية، حيث ثم نقلها الى مستودع الأموات بالمستشفى المحلي للمدينة.

وتجدر الإشارة إلى كون أن شواطئ اقليم طنجة اصيلة العير المحروسة ارافعت الى ستة حالات، منذ انطلاق فصل الصيف

بعد المقال
قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد