بعد الرأس

دعوات لنبذ الخلاف والمصالحة بين أولتراس تطوان وطنجة

يتداول العديد من رواد الفايسبوك بالشمال تدوينات تحمل رسائل مهمة موجهة للجماهير التطوانية والطنجاوية بهدف إصلاح ذات البين ونبذ الخلاف الذي يعكر علاقات فصائل أولتراس الشمال.

وسط المقال

ودعت كثير من التدوينات، كبار مسيري الأولتراس إلى الجلوس لطاولة الحوار وعرض جميع أشكال الخلاف التي تقف في وجه الطرفين من أجل إيجاد صيغ توافق ومصالحة تنهي حالة التوتر التي بين الطرفين وتؤثر بشكل مباشر على لقاء الكلاسيكو الشمالي.

وطالب عدد من أنصار الفريقين، بعودة العلاقة المتميزة بين الجماهير إلى سابق عهدها والتحلي بالروح الرياضية بعيدا عن العصبية العمياء على اعتبار أن القواسم المشتركة التي تجمع بين الطرفين أكبر بكثير من تلك التي تفرق بينهم.

وكشفت عدد من التعليقات المصاحبة للتدوينات على أن الخلاف مصدره الحقيقي ممارسات شاذة لقاصرين متأثرين بأشكال العنف والمواجهات بين فصائل أولتراس في أوروبا الشرقية وأمريكا اللاتينية من قبيل اليونان وصربيا والأرجنتين، ومحاولين إظهار وفرض قوة كل طرف على الآخر باعتباره سيد الكرة بالشمال.

وتميزت السنوات العشر الأخيرة بارتفاع حدة الصراع والخلاف بين أولتراس المغرب التطواني واتحاد طنجة أثرت بشكل واضح على الحضور الجماهيري خلال لقاءات الكلاسيكو.

واستدعى تبادل الاتهامات والتهديدات بين فصائل الأولتراس على صفحات التواصل الاجتماعي فايسبوك إلى تدخل السلطات المحلية  بطنجة وتطوان لمنع تنقل جماهير الفريقين خارج قواعدهم سواء بالملعب الكبير بطنجة أو بملعب سانية الرمل منعا لحدوث مواجهات على رغم من تسجيل حالات الاختراق التي تحصل في كثير من الأحيان.

 

 

بعد المقال
قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد