- Advertisement -

- Advertisement -

الوحدات الصناعية بطنجة تبطل قرار الإغلاق وتستأنف نشاطها

نجحت الوحدات الصناعية بالمنطقة الحرة “اكزناية” طنجة في استئناف نشاطها وإبطال مفعول قرار والي الجهة بإغلاقها إلى غاية 12 من شهر غشت الجاري، بعد ساعات قليلة من دخوله حيز التنفيذ.

ووفق مصادر متطابقة، فرضت الوحدات الصناعية نفسها بقوة من خلال العودة لاستئناف عملها مساء يوم أمس الجمعة، بعد أن منع والي الجهة حافلات نقل العمال صباح أمس الجمعة من نقلهم إلى مقرات عملهم.

وأضافت المصادر، أن الوحدات الصناعية التي اضطرت إلى إقفال أبوابها خلال الفترة الصباحية، عادت الأمور إلى طبيعتها خلال الفترة الزوالية، حيث استُدعي العمال إلى المصانع وعادت حافلات نقل المستخدمين لولوج المنطقة الصناعية بشكل طبيعي.

ومارست المصانع ضغطا على السلطات المحلية، مهددة بإعلان إفلاسها وعدم قدرتها على تحمل أعباء إغلاق طويل، إلى جانب تكبدها خسائر مالية جسيمة نتيجة عدم التزامها بتجهيز الطلبيات في وقتها المحدد.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد