- Advertisement -

- Advertisement -

مصابي كورونا بإسبانيا يتجاوزون نصف مليون شخص

أعلنت السلطات الإسبانية أمس الاثنين، أن عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا المستجد، قد تجاوز حاجز 500 ألف حالة إصابة، منذ بدء تفشي الوباء في البلاد.

وأكدت وزارة الصحة الإسبانية، أن عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس (كوفيد ـ 19) قد بلغ حتى حدود اليوم 525 ألف و549 حالة إصابة، وهو رقم يتجاوز بضعفين من حيث عدد سكان البلاد (47 مليون نسمة) ما سجل بفرنسا أو إيطاليا .

وقد تراوحت عدد حالات الإصابة المؤكدة التي سجلت خلال الأسبوعين الماضيين في إسبانيا، ما بين 7 و8 آلاف إصابة يومية، ثلثها تقريبا سجل في جهة مدريد، التي تعد أكثر الجهات التي تتمتع بنظام الحكم الذاتي تضررا بالوباء.

أما عدد حالات الوفيات الناتجة عن فيروس (كوفيدـ 19) فبلغ 29 ألف و516 حالة وفاة، من بينها 237 حالة وفاة، تم تسجيلها في الأيام الأخيرة، وهو رقم يظل بعيدا عما تم تسجيله خلال ذروة الوباء مطلع شهر أبريل الماضي، حين كان يتم تسجيل حوالي 1000 حالة وفاة يوميا.

وقال فرناندو سيمون، مدير مركز تنسيق حالات الطوارئ بوزارة الصحة الإسبانية، إنه رغم الزيادة في عدد حالات الإصابة بالوباء، “فإن الوضع يبقى أفضل بكثير”، مما كان عليه خلال فصل الربيع، مضيفا “لكننا لا نزال في مرحلة الصعود”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد