شاطئ أصيلة يفك لغز إختفاء الطفل “إلياس” بعد لفظ جثته

لفظ شاطئ اللارحمة بمدينة أصيلة جثة الطفل إلياس الأفضلي، الذي إختفى من مدينة أصيلة لمدة تزيد عن أسبوع

مصادر محلية، أكدت أن عددا من المواطنين عثروا على جثة الضحية”إلياس الأفضلي” البالغ من العمر 13 سنة، بعدما لفظته أمواج البحر.

ووفق لذات المصادر، فقد ثم الإتصال بعناصر الشرطة التي حلت بعين المكان، كما عمدت عناصر الوقاية المدنية على وضع جثة الهالك بمستودع الأموات

فندق

وشكل خبر وفاة الطفل إلياس صدمة كبيرة لدى ساكنة مدينة طنجة التي تطوع بعض منها إلى البحث عن الفقيد منذ إختفاءه بمدينة أصيلة، كما شكل الخبر صدمة كبيرة لدى عائلة الطفل الهالك.

وكانت مجموعة من صفحات شبكات التواصل الإجتماعي”الفابيسبوك” قد تداولت خبر إختفاء الطفل إلياس وعملت على إطلاق نداءات للبحث ومحاولة التعرف على الطفل، مباشرة بعدما أعلن والد الطفل إختفاء إبنه، عندما كان يرافقه في رحلة الصيد بشاطئ أصيلة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد