المغرب..°/°22 من حاملي “الإيدز” يجهلون إصابتهم بالفيروس

كشفت وزارة الصحة، أن عدد الأشخاص المتعايشين مع فيروس السيدا بالمغرب وفق إحصائيات مديرية الأوبئة ومحاربة الأمراض برسم سنة 2019، حوالي 21 ألف شخص مصاب بالإيدز في المغرب، كما أن عدد المتوفين بسبب الفيروس يبلغ ما بين 400 و900 حالة وفاة سنويا بالمغرب. والذين يعرفون إصابتهم بلغ %78، مع ولوج %90 منهم إلى العلاج بمضادات الفيروس القهقرية، وإبطال الحمولة الفيروسية عند %92 منهم.

ووفق بلاغ صادر عن ذات الوزارة بمناسبة اليوم العالمي للسيدا الذي يُصادف فاتح دجنبر من كل عام، فإن الخطة الاستراتيجية الوطنية لسنة 2023 لمحاربة داء السيدا، مكنت الوزارة خلال سنة 2019 وبتعاون مع جميع المتدخلين، من توسيع عملية الكشف عن الفيروس.

واعتبرت الوزارة عبر ذات الوثيقة اي “البلاغ”، أن هذه الانجازات تندرج ضمن التدابير المتخذة للقضاء نهائيا على هذا الداء في أفق سنة 2030، كمشكلة للصحة العامة، وذلك وفقا لأهداف التنمية المستدامة التي انخرطت فيها المملكة.

فندق

وأوضح البلاغ ، أن المغرب على غرار باقي دول المجتمع الدولي، يخلد اليوم العالمي للسيدا تحت شعار “استمرارية مكافحة السيدا: مسؤولية مشتركة”.

وأكدت الوزارة على أهمية ضمان الولوج إلى خدمات الوقاية والرعاية ضد فيروس نقص المناعة البشري، وذلك بالرغم من سياق الأزمة الصحية المرتبطة بفيروس كورونا المستجد الذي يشهده المغرب.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد