إسبانيا تشهد أكبر عاصفة ثلجية في القرن الحالي

رويترز

أصيب مطار باراخاس مدريد الدولي في العاصمة الإسبانية بحالة شلل تام، وأغلِقت كثير من الطرقات، بسبب أكبر عاصفة ثلجية تشهدها إسبانيا في القرن الـ21.

وقد اضطرت سلطات المطار إلى تحويل جميع الرحلات الجوية بسبب التساقط الكثيف للثلوج وانخفاض مستوى الرؤية بفعل العاصفة فيلومينا التي تضرب العاصمة الإسبانية.

فندق

وأعلنت بلدية مدريد إغلاق الحدائق العامة، وطلبت من السكان عدم الخروج إلى الشارع، وعدم قيادة السيارات إلا للضرورة القصوى.

وحوصر آلاف السائقين الإسبان في سياراتهم أمس الجمعة وسط إغلاق ما يربو على 400 طريق عرقلت فيها الثلوج سير السيارات.

وواجهت مدريد و8 أقاليم أشد تحذير من الطقس للمرة الأولى منذ إنشاء نظام التحذير عام 2007.

وقالت وكالة الأرصاد الجوية الحكومية إنها سجلت درجة حرارة منخفضة قياسية بلغت 35.6 درجة مئوية تحت الصفر في شمال إسبانيا.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد